مجزرة الأتارب: استهداف قلب المعارضة السورية وأبرز قلاع الثورة بحلب

مجزرة كبيرة ومروعة شهدتها مدينة الأتارب، غرب حلب، شمالي سورية، أمس الاثنين، أودت بحياة أكثر من ستين شخصا وأكثر من مائة جريح، جلهم من المدنيين وعناصر الشرطة السورية الحرة، بعدما ضربت الغارات الروسية سوق المدينة الرئيسي بصواريخ شديدة الانفجار، أسفرت عن دمار واسع في المباني.

لم يشفع للمدينة التي تعتبر حاضنة الثورة السورية، وتكاد تكون أهم وآخر قلاع الثورة في حلب

رابط الخبر على موقع سوريتي