هكذا راكم هؤلاء الأشخاص ثرواتهم الهائلة ثم يتبرعون بها في العمل الخيري..

نسمع الكثير من الأخبار حول العالم، عن قيام بعض المؤسسات الكبيرة بتخصيص مليارات الدولارات كتبرعات لجهات عدة، والذي تأتي في إطار ما يسمى “العمل الخيري”، ما يطرح في أذهان كثير من الناس سؤالاً: ما الذي يدفع هؤلاء الأشخاص بالتخلي عن هذه المبالغ الهائلة، وما الذي يعود بالنفع عليهم؟

مثال ذلك، مؤسس موقع فيسبوك مارك زوكربيرغ وزوجته، كلنا سمعنا عن إعلانه

رابط الخبر على موقع سوريتي