الإعلام القبيح السوري بقلم ماجدة قربان خوري

سوريتي سوريتي

 

Majeda Kourban Khoury

بمناسبة أنو بدون يضلوا يذكرونا بعهرهرن وصفاقتهم الإعلام القبيح السوري رح ضل أكتب ما رأيته بأم عيني :
دخلت صبية على المعتقل عمرها 19 سنة وهي إنسانة (بسيطة) يعني بالعامية منقول على البركة …
سألتها شو تهمتك ؟
قالتلي “” دعارة “”” !!!!
استغربت شوي لأنو شكلها مو شكل دعارة !
وبعد كم يوم بعد ما أخدت وش عليي وكانت بتخاف كتير

رابط الخبر على موقع سوريتي

شـارك