لو فقط أسقطُ نهائيّاً

حسام ملحم لا تَعقدْ ذاكرةً مع أيِّ شيءٍ، سوى مع ذاكَ الوحش الذي يربَى ببطءٍ وأناقةٍ في داخلكْ خوفكْ .. الأمكنة مجرّدُ خيالاتٍ فرديّة، رُقعٌ خشبيّةٌ، لأجسادٍ تُرمى عليها بعبثيّةٍ، كَنَردْ لأجسادٍ أخرى تكونُ حجارةَ اللعبة، التي يختارُ النّردُ حركتها. والبيوتُ، كلُّ البيوتِ التي فيها ستنزلُ ثمَّ ترحلُ، ابتداءً من

للقراءة على موقع دحنون