عن تخمة الحُلم

حسين الماغوط تجريدُ هذهِ الأجنحة من مرساتها يحتاجُ وقتًا طويلًا، أن تُقتَل مدينةٌ مازلنا أحياء فيها، ضرَبت حزنها حلو المذاق بقسوتها في صدورنا، زرَعتْ بِبرودٍ شتلات يأسٍ داخل أوردتنا، ثمنًا لابأسَ بهِ لِأبدأ بِبصقِ حقيقة طالما كُنتها. حسنًا إذًا، يبدو أنّني كُنتُ نائمًا طوال هذهِ المدة ولم أستيقظ حتّى الآن،

للقراءة على موقع دحنون