16 إعلاميًا قتلوا في الربع الثاني من 2015

وثقت رابطة الصحفيين السوريين في تقريرها، الصادر عن المركز السوري للحريات، 53 انتهاكًا بحق الإعلاميين ومراكزهم الصحفية خلال الربع الثاني من العام الجاري، ويعتبر نظام الأسد مسؤولًا عن معظمها.
ومن بين 296 إعلاميًا قتلوا منذ مطلع الثورة، وثقت الرابطة خلال الربع الثاني من العام الجاري مقتل 16 إعلاميًا واعتقال 4 وأصابة 9 آخرين، أما مراكز الوسائل الإعلامية فتعرض 12 منها لانتهاكات مختلفة.
وأشارت

للقراءة على موقع عنب بلدي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.